الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات بنات العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات بنات العرب :: الأقسام الإسلامية :: المنتدى الإسلامي العام

شاطر

الأربعاء 23 ديسمبر 2015, 6:11 pm
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو جديد
عضو جديد


إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 23/12/2015
التقييم : 0
السٌّمعَة : 0
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: مولد خير الخلق


مولد خير الخلق



موضوع عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم





مقدمة عن مولد النبي :-
مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم كانت “مكة” على موعد مع حدث عظيم كان له تأثيره في مسيرة البشرية وحياة البشر طوال أربعة عشر قرنًا من الزمان، وسيظل يشرق بنوره على الكون، ويرشد بهداه الحائرين، إلى أن يرث الله الأرض وما عليها
كان ميلاد النبي “محمد” صلى الله عليه وسلم أهم حدث في تاريخ البشرية على الإطلاق منذ أن خلق الله الكون، وسخر كل ما فيه لخدمة الإنسان، وكأن هذا الكون كان يرتقب قدومه منذ أمد بعيد.
يعتبر المولد النبوى الشريف ميلاد سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم ويوم مولده من اهم الاعياد التى يحتفل بها المسلمون فى العالم ، ويحتفل المسلمون ليس باعتباره عيدا بل يعتبر فرحا بمولد النبى محمد صلى الله عليه وسلم ، ولد الرسول فى الثانى عشر من ربيع الاول هجريا ويحتفل المسلمون باوائل شهر ربيع الاول بالمولد النبوى الشريف وذاللك باقامة مجالس انشاد لمدح الرسول وتوزيع الماكولات والزكاه واتاء الفرائض وزيارة مسجد الرسول بالعمره
في (12 من ربيع الأول) من عام الفيل شرف الكون بميلاد سيد الخلق وخاتم المرسلين “محمد” صلى الله عليه وسلم.وقد ذهب الفلكي المعروف “محمود باشا الفلكي” في بحث له إلى أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم ولد يوم الإثنين (9 من ربيع الأول الموافق 20 من أبريل سنة 571 ميلادية).نسبه الشريف هو “أبو القاسم محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة”، ويمتد نسبه إلى “إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان”، وينتهي إلى “إسماعيل بن إبراهيم” عليهما السلام.

زواج امنة وعبد الله بن عبد المطلب :-
لما بلغ عبد الله بن عبد المطلب زوجتة آمنه بنت وهب الزهرى تزوجها وحملت برسول الله صلى الله عليه وسلم وقالت انها لم يصيبها مايصيب النساء من ثقل حمل وانجبت سيد الخلق ، وسمعت قائلا ” وضعت خير البشر ، فعوذيه بالواحد الصمد ، من شر كل باغ وحاسد”، فولدت رسول الله صلى الله عليه واله عام الفيل لاثنتى عشرة ليلة من شهر ربيع الاول يوم الاثنين فى ايام الاسبوع وعن احاديث ” فقالت آمنة : لما سقط إلى الارض اتقى الارض بيديه وركبتيه، ورفع رأسه إلى السمآء، وخرج مني نور أضاء ما بين السمآء والارض “

عام الفيل، عام ميلاد النبي :-
وفى صعيد ذاللك ولد النبى محمد فى عام الفيل فى هذا العام ابرهة الحبشى امر جنوده بان يقوم الفيل بهدم الكعبة فارسل الله عليهم طيراً أبابيل ترميهم بحجارة من جهنم فجعلتهم كورق الزرع الذى اكلته الدواب كما فى قوله تعالى فى كتابه العزيز ” بسم الله الرحمن الرحيم ” أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِأَصْحَابِ الْفِيلِ 1 أَلَمْ يَجْعَلْ كَيْدَهُمْ فِي تَضْلِيلٍ 2 وَأَرْسَلَ عَلَيْهِمْ طَيْرًا أَبَابِيلَ 3 تَرْمِيهِمْ بِحِجَارَةٍ مِنْ سِجِّيلٍ 4 فَجَعَلَهُمْ كَعَصْفٍ مَأْكُولٍ 5 “
وعند مولد الرسول رميت الشياطين بالنجوم، وحجبوا عن السمآء، ورأيت قريش الشهب والنجوم تسير في السمآء، ففزعوا لذلك وقالوا “هذا قيام الساعة”، وابصرت الشياطين ذلك فاجتمعوا إلى إبليس فأخبروه بأنهم قد منعوا من السمآء، ورموا بالشهب، فقال : اطلبوا، فإن أمرا قد حدث، فجالوا في الدنيا ورجعوا فقالوا: لم نر شيئا، فقال: أنا لهذا، فخرق ما بين المشرق والمغرب فانتهى إلى الحرم فوجد الحرم محفوفا بالملائكة، فلما أراد أن يدخل صاح به جبرئيل فقال: اخسأ ياملعون، فجاء من قبل حرآء فصار مثل الصر قال : يا جبرئيل ما هذا ؟ قال: هذا نبي قد ولد وهو خير الانبياء، قال : هل لي فيه نصيب ؟ قال : لا ، قال : ففي امته ؟ قال : نعم، قال : قد رضيت، وكان بمكة يهودى يدعى ” يوسف ” فرآى ان فى هذه الليلة يولد نبى فسال اهل مكة فقيل له ان هناك مولود وهو محمد بن عبد المطلب، فقال اليهودى ان هذه الليلية سيولد النبى الذى ذكر فى كتبنا، فمشوا إلى باب آمنة فقالوا : اخرجي ابنك ينظر إليه هذا اليهودي، فأخرجته في قماطه فنظر في عينيه، وكشف عن كتفيه، فرأى شامة سودآء بين كتفيه، عليها شعرات، فلما نظر إليه وقع إلى الارض مغشيا عليه، فتعجبت منه قريش و ضحكوا، فقال : أتضحكون يا معشر قريش، هذا نبي السيف ليبيرنكم، وقد ذهبت النبوة من بني إسرائيل إلى آخر الابد.

وفاة والدي النبي الشريف :-
محمد اليتيم فقد محمد صلى الله عليه وسلم أباه قبل مولده، وكانت وفاة أبيه بالمدينة عند أخوال أبيه من “بني النجار” وهو في الخامسة والعشرين من عمره، وعلى عادة العرب فقد أرسله جدُّه إلى البادية ليسترضع في “بني سعد”، وكانت حاضنته “حليمة بنت أبي ذؤيب السعدي”، فلم يزل مقيمًا في “بني سعد” يرون به البركة في أنفسهم وأموالهم حتى كانت حادثة شق الصدر، فخافوا عليه وردوه إلى جده “عبد المطلب” وهو في نحو الخامسة من عمره.
لم تلبث أمه “آمنة” أن توفيت في “الأبواء” – بين “مكة” و “المدينة” – وهي في الثلاثين من عمرها، وكان محمد صلى الله عليه وسلم قد تجاوز السادسة بثلاثة أشهر.وكأنما كان على “محمد” صلى الله عليه وسلم أن يتجرع مرارة اليتم في طفولته، ليكون أبًا لليتامى والمساكين بعد نبوته، وليتضح أثر ذلك الشعور باليتم في حنوّه على اليتامى وبره بهم، ودعوته إلى كفالتهم ورعايتهم والعناية بهم.

تاريخ المولد النبوي الشريف :-
إن الناظر في السيرة النبوية وتاريخ الصحابة والتابعين وتابعيهم وتابع تابعيهم بل إلى ما يزيد على ثلاثمائة وخمسين سنة هجرية لم نجد أحدا لا من العلماء ولا من الحكام ولا حتى من عامة الناس قال بهذه العمل أو أمر به أو حث عليه أو تكلم به .
قال الحافظ السخاوي في فتاويه :"عمل المولد الشريف لم ينقل عن أحد من السلف الصالح في القرون الثلاثة الفاضلة وإنما حدث بعد".أهـ(1)
إذن السؤال المهم : " متى حدث هذا الأمر –أعني المولد النبوي-وهل الذي أحدثه علماء أو حكام وملوك وخلفاء أهل السنة ومن يوثق بهم أم غيرهم ؟"
والجواب على هذا السؤال عند المؤرخ السني ( الإمام المقريزي ) رحمه الله :
• يقول في كتابه الخطط ( 1/ ص 490وما بعدها):" ذكر الأيام التي كان الخلفاء الفاطميون يتخذونها أعياداً ومواسم تتسع بها أحوال الرعية وتكثر نعمهم"
• قال:" وكان للخلفاء الفاطميين في طول السنة أعياد ومواسم وهي مواسم( رأس السنة)،ومواسم ( أول العام )،( ويوم عاشوراء) ،( ومولد النبي صلى الله عليه وسلم ) ، ( ومولد علي بن أبي طالب رضي الله عنه ) ، ( ومولد الحسن والحسين عليهما السلام )، ( ومولد فاطمة الزهراء عليها السلام )،(ومولد الخليفة الحاضر )، ( وليلة أول رجب ) ، ( ليلة نصفه ) ، ( وموسم ليلة رمضان ) ، ( وغرة رمضان )،(وسماط رمضان)،( وليلة الختم )،( وموسم عيد الفطر )،( وموسم عيد النحر )،( وعيد الغدير)،( وكسوة الشتاء)،( وكسوة الصيف )،( وموسم فتح الخليج )،( ويوم النوروز)،(ويوم الغطاس) ، ( ويوم الميلاد ) ،( وخميس العدس) ، ( وأيام الركوبات )"أ.هـ.
يقول ابن التركماني في كتابه" اللمع في الحوادث والبدع" (1/293-316 ) عن هذه الأعياد النصرانية :"فصل ومن البدعة أيضا والخزي والبعاد ما يفعله المسلمون في نيروز النصارى و مواسمهم و الأعياد من توسع النفقة " قال :" وهذه نفقة غير مخلوفة وسيعود شرها على المنفق في العاجل والآجل " وقال : " ومن قلة التوفيق والسعادة ما يفعله المسلم الخبيث في يعرف بالميلادة ( أي ميلاد المسيح) ".، ونقل عن علماء الحنفية أن من فعل ما تقدم ذكره ولم يتب منه فهو كافر مثلهم .وذكر عدد من الأعياد التي يشارك فيها جهلة المسلين النصارى وبين تحريمها بالكتاب والسنة ومن خلال قواعد الشرع الكلية .





الموضوع الأصلي : مولد خير الخلق // المصدر : منتديات بنات العرب


توقيع : بوسي






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2017 منتديات بنات العرب

www.arab-bnat.com



Top