الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

أهلا وسهلا بك إلى منتديات بنات العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

يرجى وضع اعلانات المواقع والإعلانات التجارية في القسم المخصص لها من هنا منعاً للحذف


منتديات بنات العرب :: الأقسام الإسلامية :: المنتدى الإسلامي العام

شاطر

الثلاثاء 26 أبريل 2016, 11:42 am
رقم المشاركة : ( 1 )
عضو محترف
عضو محترف

avatar

إحصائيةالعضو

عدد المساهمات : 1002
تاريخ التسجيل : 23/04/2016
التقييم : 0
السٌّمعَة : 10
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.arab-fatakat.com
مُساهمةموضوع: الأعمال التي تثقل الميزان يوم القيامة..!


الأعمال التي تثقل الميزان يوم القيامة..!






هناك أعمال يثقل بها الميزان يوم القيامة ، فطوبى لمن ثَقُل ميزانه في ذلك..
ومن الأعمال التي جاءت بها الأدلة ما يلي:
1- حسن الخاتمة.
وهو أثقل الأعمال في الميزان، ولكم احتجنا لهذا العمل في كثير من شؤون حياتنا - نسأل الله أن يهدينا لأحسن الأخلاق إنه لا يهدي لأحسنها إلا هو، وأن يصرف عنا سيئها لا يصرف عنا سيئها إلا هو -، فعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال النَّبي صلى الله عليه وسلم: "مَا مِنْ شَيْءٍ أَثْقَلُ فِي الْمِيزَانِ مِنْ حُسْنِ الْخُلُقِ "
2- قول: سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم.
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال النَّبي صلى الله عليه وسلم: "كَلِمَتَانِ حَبِيبَتَانِ إِلَى الرَّحْمَنِ، خَفِيفَتَانِ عَلَى اللِّسَانِ، ثَقِيلَتَانِ فِي الْمِيزَانِ: سُبْحَانَ اللَّهِ وَبِحَمْدِهِ، سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ " .
3- قول: الحمد لله.
عَنْ أَبِي مَالِكٍ الأَشْعَرِيِّ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللّهِ صلى الله عليه وسلم: "الطُّهُورُ شَطْرُ الإِيمَانِ، وَالْحَمْدُ لله تَمْلأُ الْمِيزَانَ، وَسُبْحَانَ الله وَالْحَمْدُ لله تَمْلآنِ - أَوْ تَمْلأُ - مَا بَيْنَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ " .
4- قول: لا إله إلا الله.
ويستدل لذلك بحديث البطاقة الذي تقدَّم قريبًا، وفيه "فَتُوضَعُ السِّجِلَّاتُ فِي كَفَّةٍ، وَالْبِطَاقَةُ فِي كَفَّةٍ، فَطَاشَتْ السِّجِلَّاتُ، وَثَقُلَتْ الْبِطَاقَةُ فَلَا يَثْقُلُ مَعَ اسْمِ اللَّهِ شَيْءٌ " .
ومن ذلك أيضًا؛ ما رواه أبو هُرَيْرَةَ رضي الله عنه يقُولُ: قالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم: "مَنِ احتبسَ فَرَسًا في سَبِيلِ اللهِ، إيمانًا بِاللهِ، وتَصْدِيقًا بِوَعْدِهِ، فَإنَّ شِبَعَهُ، وَرِيَّهُ، ورَوْثَهُ، وبَوْلَهُ في مِيزَانِهِ يَوْمَ الْقِيامَةِ "
و"شبعه" بكسر أوله أي ما يشبع به، و"ريه" بكسر الراء وتشديد الياء ما يرتوي به، " ورَوْثَهُ، وبَوْلَهُ " يريد أن ما يخرج من الأرواث، والأبوال مأجور عليه، لا أنها بعينها توزن.
وبعد الميزان .. نصل إلى نهاية هذا اليوم العصيب، وانتظار النتيجة، والتأهب للمآل، والقرار -
نسأل الله حسن المآل ودار الأبرار.
وهل هو ميزان واحد، أو موازين كثيرة؟
الآيات جاء لفظ الميزان فيها مجموعًا، ومن ذلك قوله تعالى: ﴿ وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ[الأنبياء: ٤٧].




وجاء لفظ الميزان في السُّنة مفردًا، كالحديث السَّابق: " وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ لَهُمَا أَثْقَلُ فِي الْمِيزَانِ مِنْ أُحُد"؛ فهل هو ميزان واحد، أو عدة موازين؟
قال شيخنا ابن عثيمين رحمه الله: " واختلف العلماء؛
هل هو ميزان واحد، أو متعدد؟
فقال بعضهم: متعدد حسب الأمم،
أو الأفراد، أو الأعمال؛
لأنه لم يرد في القرآن إلا مجموعًا، وأما إفراده في الحديث فباعتبار الجنس.
وقال بعضهم:
هو ميزان واحد؛
لأنه ورد في الحديث مفردًا،
وأما جمعه في القرآن فباعتبار الموزون،
وكلا الأمرين محتمل -
والله أعلم"





الموضوع الأصلي : الأعمال التي تثقل الميزان يوم القيامة..! // المصدر : منتديات بنات العرب


توقيع : بنوتى حتة سكرة






الــرد الســـريـع
..




تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


ضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هناضع إعلانك هنا





جميع الحقوق محفوظة © 2017 منتديات بنات العرب

www.arab-bnat.com



Top